عرب وعالم

03:07 مساءً EET

انتهاء لقاء قيادة الجيش التايلاندى مع الفرقاء السياسيين دون نتيجة

أعلنت قيادة القوات البرية في الجيش التايلاندي أن اللقاء الذي عقده قائد القوات البرية الجنرال برايوت تشان أوتشا اليوم الأربعاء، مع زعماء الأحزاب والحركات السياسية في البلاد، انتهى بدون نتيجة.

وذكرت الإذاعة التابعة للقوات البرية أن الأطراف التي شاركت في اللقاء لم تتمكن من التوصل الى اتفاق، ولذلك عرض الجنرال تشان أوتشا على الجميع عقد لقاء جديد غدا الخميس لمواصلة النقاش. وشارك في اللقاء الذي عقد بعد يوم من إعلان الجيش فرض الأحكام العرفية في البلاد وتسلّمه مسؤولية الأمن، ممثلو جميع الأحزاب والحركات السياسية وأعضاء لجنة الانتخابات المركزية وأعضاء الحكومة باستثناء رئيس الوزراء الذي اعتذر عن حضور اللقاء. وكان تشان أوتشا قد قال بعد إعلانه فرض الأحكام العرفية والرقابة على وسائل الإعلام، أنه سيحمل الزعماء السياسيين على الجلوس الى طاولة المفاوضات في محاولة لإنهاء الأزمة السياسية المستمرة منذ 8 سنوات. وتطالب المعارضة الحالية التي تواصل احتجاجاتها منذ نوفمبر الماضي، بإقالة الحكومة الحالية وإلغاء الانتخابات بشكل مؤقت وإصلاح القوانين الانتخابية من أجل وضع حد “للشعوبية وديكتاتورية الأغلبية في البرلمان والسياسة”. أما أنصار الحكومة فيصرّون على إجراء انتخابات جديدة في أسرع وقت، وذلك بعد أن تمكنت المعارضة من إفشال الانتخابات المبكرة التي جرت في فبراير الماضي. تجدر الإشارة الى أن الائتلافات السياسية التي شكلها رئيس الوزراء الأسبق تاكسين شيناواترا وشقيقته ينغلاك شيناواترا رئيسة الوزراء المقالة، فازت في جميع الانتخابات التي جرت في البلاد منذ عام 2001.

التعليقات