عرب وعالم

08:52 مساءً EET

زعيم الحوثيين:لن نخشى مجلس الأمن وعلى الرئيس عدم الخضوع للقوى الخارجية

زعم قائد جماعة الحوثيين باليمن، عبد الملك بدر الدين الحوثى، أن السلطة اليمنية تعتمد على إدارة البلاد بالأزمات كما كان فى السابق، مشيراً إلى أنها تتعاون مع تنظيم القاعدة وتوفر لها الإمكانيات اللازمة لكى تكون رأس حربة لها فى مواجهة الثورة بحسب قوله،


مشدداً على أن السلطة مكنت لتنظيم القاعدة فى العديد من المحافظات وامتنع الرئيس من اتخاذ قرار الحرب عليها والتصدى لها. وأضاف زعيم جماعة الحوثيين الشيعة، خلال كلمة القاها منذ قليل، أن السلطة تسير فى عدة اتجاهات سلبية تصب ضد مصلحة الشعب اليمنى الذى يعانى من البؤس والفقر، لافتاً إلى أن الشعب لا يتملك إلا خيارين الثورة والثانى الاستسلام للسلطة. وشدد على أن سقف تحركات الحوثيين عال جداً، وتابع قائلاً: “هذا التحرك جاد وحتمى ومصيرى إجراءاته مفتوحة وسقفه عال.. كلما كان هناك استجابة لمطالبنا سنتحاور وفى حال المماطلة.. وأنصح الرئيس ألا يخضع للقوى الخارجية.. فى هذه المرحلة الخطيرة لن نقلق من مجلس الأمن وأى دولة”. وهدد زعيم الانقلاب مجلس الأمن قائلاً: “أى إجراءات ستتخذونها ضد تحركنا وتخدم مؤامراتكم لن تفيدكم نهائياً ونحن جاهزون لمواجهة أى تداعيات مهما كانت، سنحافظ على مصالحكم لا تقلقوا”. وطالب زعيم الانقلاب الحوثى، بضرورة تعديل مسودة الدستور وتفعييل بنود اتفاقية الشراكة والسلم، كما طالب الشعب اليمنى بالتحرك مع الحوثيين لمواجهة المؤامرة التى تدبر للبلاد بحسب زعمه. وكانت جماعة الحوثيين الشيعية قد تمكنت اليوم الثلاثاء بالاستيلاء على مقر الرئاسة اليمنية بعد اشتباكات دامية راح ضحيتها اثنان من حرس الرئاسة ومن ثم قاموا بنهب جميع الأسلحة التى كانت فى المخازن ومحتويات المقر إلى جانب محاصرتهم لمنزل الرئيس اليمنى هادى عبد ربه منصور. 



التعليقات