مصر الكبرى

08:25 صباحًا EET

منظمة إتحاد المحامين تعلن أن محاكمة الرئيس واجبة !

تعلن منظمة إتحاد المحامين للدراسات القانونية والديمقراطية موقفها، من تصريحات محمد مرسي ليوم 27 يناير 2013 و الذي يتلخص في الآتي :

أولاً/ تناقض كلام محمد مرسي ففي الوقت الذي طالب فيه بإحترام أحكام القضاء ! لم يحترم الدستور الذي فرضه علينا ! فالمادة 148 من هذا الدستور تمنع فرض حالة الطوارئ إلا بإخطار مجلس الشعب فإن كان منحلاً يخطر مجلس الشورى، فإن لم يكن في دورة إنعقاد يعقد دورة إستثنائية ! ولا تطبق حالة الطوارئ إلا بموافقة كلا المجلسين ! ومن هنا نسأل محمد مرسي/ ألم تقرأ الدستور ؟!
ثانياً/ تعلن منظمة إتحاد المحامين، أننا نواجه حكم جماعة الإخوان وهو ما حذرنا منه آنفاً، فهي جماعة صاحبة تاريخ دموي وإن لم يتصدى شعب مصر لها الآن فإنه سيستعبد منها حتى يتم الخلاص !
ثالثاً/ تعلن منظمة إتحاد المحامين، أنها تتضامن مع أهالي السويس والإسماعيلية وبورسعيد، ضد الهجمة الغاشمة من محمد مرسي وجماعة الإخوان.
رابعاً/ تطالب منظمة إتحادالمحامين، وزير الداخلية أن يعلن إن كانت الشرطة حقاً قد قتلت المتظاهرين كما قال محمد مرسي ! أو تكشف وزارة الداخلية عن القتلة الحقيقيين من حركة حماس واللذين إنتشروا في مدن القناة !
خامساً/ تنادي منظمة إتحاد المحامين أهالي محافظات مدن القناة، بالقبض على أي مواطن فلسطيني يكون له وضع مريب وتفتيشه وتفتيش مساكنهم، وأن يشكل الأهالي في مدن القناة لجان دفاع شعبية تقوم بالدور الأمني فوراً، في ظل غياب الشرطة وعدم تعاونها مع الشعب كما قال محمد مرسي.

التعليقات