مصر الكبرى

11:42 صباحًا EET

ننشر أسماء قتلى منطاد الأقصر .. والنيابة تبدأ التحقيق فى ملابسات الحادث

الأقصر – شيرين النجار
كان الدكتور عزت سعد محافظ الأقصر واللواء عبد الرحيم حسان مدير شرطة السياحة والاثار قد تلقيا اخطار بسقوط بالون على متنه 21 سائحا من مختلف الجنسيات غرب الأقصر ، حيث سارعت قوات من الجيش والشرطة والحماية المدنية وعشرات من سيارات الاسعاف لموقع سقوط البالون وسط زراعات القصب فى قرية الضبعية وتمكنت من جمع 18 جثة هى جملة جثث الضحايا بينهم المرشدة السياحية المصرية مروة السيد شحاته و الذين سقطوا قتلى ، فيما نقل 3 مصابين هم قائد البالون مؤمن مراد مصري "28سنه"مصاب بحروق ناريه من الدرجات الثلاثه   وجون بان "40سنه " انجليزي الجنسيه مصاب بنزيف بالبطن وكسر بالضلوع ومايكل رينين "49سنه" انلجيزي الجنسيهبمصاب باشتباة وباررتجاج واشتباة وحروق بالاذنين واليين  وسائحين بريطانيين الى مستشفى الأقصر الدولى لتلقى العلاج .

وحادث سقوط بالون شركة سكاى بالون ليس الأول من نوعه فى الأقصر لكنه الأبشع والأكثر من حيث عدد القتلى فقد سبقة اصابة 16 عشر سائحا فى حادث سقوط بالون اصطدم ببرج للكهرباء فى شهر مارس من عام 209 تبعها حوادث أخرى طفيفة ولم تمثل خطورة على ذلك النمط من السياحة فى الأقصر ، وسبق لسلطات الطيران المدنى فى مصر أن أصدرت قرار فى أعقاب اصابة السياح الستة عشر فى مارس من عام 2009 قرار حمل الرقم 71 /أزمات لسنة 2009 بحظر رحلات البالون الطائر فى الأقصر ، وبعد مفاوضات تم الغاء قرار الحظر وعادت رحلات البالون مجددا الى سماء الأقصر بعد تلبية اشتراطات وضعهتا سلطات الطيران المصرى وفى مقدمتها اقامة مطار لاقلاع البالون .الى ذلك قال شهود عيان فى منطقة الضبعية التى شهدت الحادث أنهم شاهدوا النيران تشتعل فى البالون لحظة سقوطه وأنهم سمعوا دوى انفجارات قبل سقوط البالون وبعد سقوطه فى وسط الزراعات ، وأن جثث الضحايا تناثرت وسط زراعات القصب وتفحم بعضها .وقد بدأ فريق من نيابة الأقصر التحقيق فى ملابسات الحادث باشراف المستشار محمد فهمى المحامى العام لنيابات الأقصر ، كما قررت سلطات الطيران المدنى المصرية ايفاد لجنة فنية للتحقيق فى الحادث والتوصل لأسباب وقوعه .
اسباب وقوع الحادث وكشفت التحقيقات الأولية أن الحادث وقع عقب قيام قائد البالون باختيار موقع للهبوط فى منطقة الضبع بعد انتهاء وقت رحلته ، وقام بتوجيه الطاقم الأرضى المرافق له لموقع هبوطه ، وحين ألقى لهم بحبل لسحب البالون الذى كان قد اقترب من الأرض ، تسبب الحبل فى قطع خرطوم غاز الهليوم بالبالون مما أدى لاشتعال النيران به . وأن تيارات الهواء تسببت فى ارتفاع البالون لآعلى مرة أخرى مما أدى لفشل الضحايا فى الهروب من النيران ، حيث سقط بعد البالون على الأرض وتوالى انفجار اسطوانات غاز الهيليوم . سياحة البالون    على الرغم من تعدد حوادث البالون الطائر فى الاقصر والتى كان أبرزها سقوط البالون التابع لشركة ماجيك هورايزون غرب مدينة الاقصر فى شهر مارس من عام 2009 وأسفر عن اصابة 16 سائحا من مختلف الجنسيات الا ان ما بات يعرف بسياحة البالون التى باتت تشتهر بها المدينة تشهدا اقبالا وازدهارا كبير حيث كان من اللافت استمرار رحلات البالون التى تنظمها 8 شركات بالون فى المدينة بصورة طبيعية على الرغم من حادث سقوط بالون ماجيك هورايزون واصابة ستة عشر من ركابه باصابات بالغةوبحسب قول الخبراء السياحيين فان هواية ركوب البالون تعتبر من المهن السياحية التى تنفرد بها مدينة الأقصر – التى تضم بين جنباتها ما يقرب من ثلث الآثار المصرية وسدس ما يملكه العالم من تراث إنسانى – ويقبل السياح بشغف على تلك التجربة لما فيها من المتعة والإثارة.  و يقول احمد عبود رئيس شركة سندباد للبالون وهى من أكبر الشركة مصرية المتخصصة فى هذا المجال أن هذه الرحلات الفريدة يقوم بتنظيمها والإعداد لها مجموعة من الشركات المتخصصة فى هذا النمط من الأنماط السياحية الحديثة وتبدأ رحلة السائح مع البالون فى الساعات الأولى من الصباح وقبل بزوغ الشمس حيث يعبر السائح النيل من مكان إقامته فى الضفة الشرقية إلى الضفة الغربية – حيث يقف البالون الذيى ينتقل بالسائح عبر المزارع والحقول الخضراء المؤدية إلى وادى الملوك حيث مقبرة توت عنخ آمون ومعبد الملكة حتشبسوت ووادى الملكات حيث مقبرة الملكة نفرتاري جميلة الجميلات فىأسفل وأعالى جبل (( القرنة ))  كما يستمتع برؤية الأقصر بآثارها وفنادقها ونيلها وريفها من فوق أعلى قمة فا الجبل ثم يهبط  بالبالون ثانية بعد أن يكون استمتع بجمالا وخضرة بين حاضر جميل وحضارة أجمل . ويضيف عبود  أن الرحلة تنتهى بالرقص والضرب بالدفوف ثم يعود السائح مترجلا على قدميه فى أحيان كثيرة فيشاهد السائح فى هذه الطرق المفروشة باللون الأخضر الأسر والعائلات الريفية المصرية ومنازلها وعاداتها وتقاليدها ويتبادل معهم التحية والابتسامة والحديثى  وكثيرا ما يأكل من طعامهم ويشرب من شرابهم وهو فى سعادة غامرة بالطباع المصرية وما يتمتعون به من كرم ضيافة ودعابة وحسن استقبال  ..
وحول سياحة البالون الطائر يقول إن البالون نجده دائما فى السماء كالطير  يحلق مع الهواء ولكن له شكل معروف ودائماً ما نتساءل مما يتكون وكيف يطير ومن يقوده .. كما أن لقيادته فن ومواصفات لكى يجد راكبه متعته الحقيقية عندما يشاهد معالم المدينة من خلاله .
وبالنسبة لمكونات البالون يؤكد أن البالون الطائر  يتكون من كيس من مادة خفيفة متينة مملوءة بغاز أخف من الهواء ويصعد إلى أعلى إذا كان مجموع وزنه ووزن الهواء الذي يحتويه أخف من وزن الهواء الذي يزيحه  ويزن غاز الهليوم الذي يستخدم عادة لهذا الغرض حوالي 15% من وزن الهواء  ويزوّدنا ذلك بالقوة الرافعة المطلوبة ونظرا لكون الهواء قابل للانضغاط جداً  فإن الطبقات السفلى منه تنضغط بتأثير الطبقات التي تعلوها  وتكون النتيجة أن تبلغ كثافة الهواء قيمتها القصوى عند سطح البحر  ويخف الهواء كلما ازداد ارتفاعنا حتى ينعدم  وينتج هذا التغيير المستمر فى الكثافة أن القوة الرافعة تأخذ بالتناقص حتى يصبح مجموع وزن البالون والهليوم مساوياً وزن الهواء المزاح بالضبط  وعند الوصول إلى هذا الارتفاع يتوقف البالون عن الصعود  ويطفو كما لو كان فوق سطح سائل  .

التعليقات