مصر الكبرى

10:16 صباحًا EET

ثورة غضب تجتاح الإسماعيلية

توكيلات بالجملة للسيسي .. ثورة الأمن المركزي بالإسماعيلية ضد وزير الداخلية .. سجن ترحيلات المستقبل ثكنة عسكرية .. الثوار ينظمون مهرجان إخوان كاذبون
الإسماعيلية – هشام اسماعيل
شهدت محافظة الإسماعيلية اقبال كبير لعمل توكيلات تفويض الجيش الادارة شئون البلاد حيث حرر الناشط الحقوفى تامرالجندى منسق أئتلاف ثوار 25يناير والمقيم بالإسماعيلية أول توكيل رسمى خاص للفريق أول عبد الفتاح السيسىي بصفته وزير للدفاع والانتاج الحربى لتفويضه فى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لإدارة شئون البلاد. وتم تحرير التوكيل برقم 1268/الحرف ج/لسنة 2013 بمكتب الشهر العقاري مجمع المحاكم بالاسماعيلية ان سبب تفويض الجيش في ادارة شئون البلاد هومنذ تتولي الاخوان ادارة البلاد شهدت الانقسامات بين طوائف الشعب المصري والوضع المتدهور التي تشهدها البلاد حالية في عدم توفير الغاز وسولار وبنزين ورغيف الخبز.

وشهد معسكر الامن المركزي بمطقة عز الدين بالإسماعيلية بقطاع القناة وسيناء تطور خطير للأحداث حيث تظاهر مئات من الضباط والجنود بالامن المركزى وقاموا بحتجازاللواء ماجد نوح مساعده للأمن المركزى للمطالبة بتسليح القوات ومواجهة البلطجية وسحب زملاؤهم من بورسعيد وتسليمها للجيش وأكدوا رفضهم ما أسموه بدفع فاتورة السياسات الخاطئة لنظام الاخوان والتى تضع الشرطة فى مواجهة الشعب مؤكدين أن الحل الامنى ليس هو المناسب بل الحل السياسيى كما أعربوا عن تضامنهم مع زميلهم الشناوى الذى حكم عليه ثلاث سنوات ومازال مساعد الوزير محجوزا داخل المعسكر حتى الأن وأكد الضباط أنه لن يسمحوا له بالخورج سوى بعد اقالة وزير الداخلية أو أستقالته مؤكدين رفضهم تنفيذ سياسات الاخوان المسلمين  حسب قولهم .وعلي جانب اخر وصل 39 مسجونا الي سجن ترحيلات المستقبل بالإسماعيلية في سرية تامه استعدادا للنطق بالحكم حيث دفعت قوات الجيش الثاني الميداني بتشكيلات قتالية اضافية ومدرعات  لتأمين بمنطقة السجن وتضمنت الخطة تأمين مداخل ومخارج السجن وتم عمل العديد من الكردونات الأمنية في محيطه تمنع الاقتراب منه إلا بعد الحصول على إذن مسبق حيث شهد السجن منذ الاربعاء تشديدات امنية مكثفة وتواجدا مكثفا للجيش والشرطة للقيام باعمال تأمين وتحولت مدينة المستقبل بعد ايداع المتهمين إلي ثكنة عسكرية .
 بينما نظم أعضاء حركة مصر الآفضل والقوى السياسية والشعبية  بميدان الممر بالإسماعيلية مهرجان فنى موسيقى تحت شعار "أخوان كاذبون"شمل عروضا بالفيديو لخطب  الرئيس مرسي قبل وبعد توليه الرئاسة ووعوده التى لم ينفذها وعمليات الهجوم التى قامت بها عناصر الاخوان على المعتصمين بالاتحادية ومظاهرات وحصار أبو اسماعيل لمدينة الانتاج الاعلامى والاخوان للمحكمة الدستورية والادارية العليا وعرض مقالات وصور وكاريكاتير وصور المرشد والشاطر وسعد الكتانني واقام المشاركون معرضا فنيا  هاجم فيه الاخوان .

التعليقات