الحراك السياسي

09:48 مساءً EET

شاهد اهم ماتصدر الصحف الهندية اليوم

اهتمت عدة صحف هندية وباكستانية، الإثنين، بالزيارة التي بدأها الرئيس محمد مرسي إلى إسلام آباد ونيودلهي، واعتبرت الزيارة تمثل بداية جديدة، وإعادة صياغة لسياسة مصر الخارجية.
اعتبرت صحيفة «هندو» الهندية، زيارة مرسي إلى «نيودلهي» فرصة جديدة لما سمته «دفن مضايقات الماضي» وإعادة بناء العلاقات «المهملة» بين البلدين.
وقالت في افتتاحيتها تحت عنوان «وعد ببداية جديدة» إن «الأمر استغرق 18 عاماً للرئيس السابق، حسني مبارك، العلماني ظاهرياً، لكي يأتي لزيارة الهند للحصول على جائزة (أنديرا غاندى للتفاهم الدولي) في حين أنه زار الصين أكثر من مرة خلال هذه الفترة».
وأشارت الصحيفة إلى أن «مرسى يزور الهند رغم التحديات الكثيرة التي تحاصره من أعمال شغب، وتدهور في الاقتصاد، وبطالة، فضلاً عن حالة الصخب حول الدستور وحماية حقوق الأقليات والنساء، وينبغي على الهند أن تعي هذا، وأن ترحب بزيارته».
وأوضحت الصحيفة أن «العلاقات المصرية – الهندية لم تستعد الدفء الذي حصلت عليه في عصر الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، وأصبح ناصر بطلاً لنا وللعالم النامي ولدول عدم الانحياز، خاصة بعد تأميمه قناة السويس».
وتابعت: «من الواضح أن مرسي قرر إعطاء أولوية لعلاقات بلاده مع الهند، لعمل توازن مع النفوذ الأمريكي، ولدعم مصداقيته لدى الشعب، والأمر يتطلب جهوداً من كلا البلدين، لإعادة بناء الثقة، وعقد لقاءات ومناقشات صريحة بين الجانبين».
هذا وقد وصل الرئيس محمد مرسي إلى نيودلهي في زيارة رسمية للهند، تستغرق ثلاثة أيام.
وكان وزير الدولة للشئون الخارجية الهندي إيه .أحمد في استقبال الرئيس محمد مرسي في مطار القاعدة الجوية بالام الذي وصله في الساعة الواحدة صباحا بالتوقيت المحلي.
ومن المقرر أن يجري الرئيس مرسي غدا  الثلاثاء  مباحثات رسمية مع رئيس وزراء الهند مانموهان سينج في قصر حيدر أباد ثم يعقبها مؤتمر صحفي مشترك والتوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين.
كما سيلتقي الرئيس مرسي خلال زيارته لنيودلهي بنائب الرئيس حميد أنصاري وزعيمة حزب المؤتمر سونيا غاندي و زعيمة المعارضة سوشما سواراج وسيحضر مأدبة عشاء يقيمها الرئيس الهندي براناب موخرجي على شرفه في قصر “راشترباتي بهافان “.
كما سيترأس مرسي منتدى الأعمال المصري الهندى الذي سيشارك فيه اتحاد الصناعات الهندية واتحاد غرف التجارة والصناعة الهندية لبحث سبل تعزيز التعاون بين رجال الأعمال من البلدين .

التعليقات