سياحة وسفر

07:52 صباحًا EET

ننفرد بنشر بنود برنامج التعاون السياحي بين مصر وأقليم كردستان

البرنامج يشجع تبادل الخبرات والمعلومات والتدريب والاستفادة من التجربة المصرية
كتب سعيد جمال الدين
أكد البرنامج التنفيذى المشترك بين مصر وأقليم كردستان العراقية -الذى وقعه هشام زعزوع وزير السياحة المصرى خلال زيارته الأخيرة لإقليم كردستان مع المهندس دلشاد شهاب وزير البلديات والسياحة إقليم كردستان –  على تشجيع تبادل الخبرات والمعلومات للاستثمار السياحى فى مناطق التنمية السياحية الجديدة وتحفيز رجال الأعمال والمستثمرين على إقامة مشاريع فى القطاع بالمناطق السياحية بما فى ذلك مشروعات البنية التحتية من خلال عرض الفرص والحوافز والتسهيلات التى تقدم للمستثمرين وفقاً للأنظمة والقوانين السارية، إلى جانب التعاون الفنى فى مجال تصميم وعمل المخططات للمشروعات السياحية.

قال البرنامج التنفيذى الذى حصلت على نسخه منه ( مصر 11 ) أن الفترة الزمنية المحددة لهذا البرنامج ثلاثة أعوام إعتباراً من عام 2013،و2014 ،و 2015 ويهدف تعزيز التعاون الثنائى بينهما خلال هذه  الفترة.
أشار البرنامج إلى ضرورة حرص الطرفان على تبادل المعلومات والنشرات والمواد الدعائية والإحصاءات السياحية وتبادل المشاركة فى المعارض والمهرجانات والمناسبات السياحية، وإقامة أسابيع سياحية متبادلة إلى جانب تشجيع التعاون بين شركات ووكالات السفر السياحة لتنظيم برامج سياحية بأسعار تشجيعية بهدف زيادة الحركة السياحية بينهما وجذب السائحين، كما تضمن حرص الطرفين على تبادل زيارات المسئولين والصحفيين وممثلى وسائل الإعلام المختلفة للتعرف على المقومات السياحية فى كل بلد.
وشمل  البرنامج مجال التدريب والتعليم السياحى، حيث نص على تبادل المعلومات والخبراء فى مجال التعليم والتدريب السياحى والفندقى وتنظيم دورات تدريبية للكوادر العراقية العاملة فى مجال السياحة والضيافة وفقاً لما يتم الاتفاق عليه.
تضمن البرنامج التنفيذى أيضاً محوراً خاص بـالتشريعات والأنظمة السياحية  ونص على ضرورة تبادل التشريعات والأنظمة التى تحكم المهن السياحية والمعمول بها، بما فى ذلك المواصفات التى تتعلق بالفنادق والقرى السياحية والهيئات والاتحادات المهنية ونظم الرقابة على الجودة فى مجال السياحة والضيافة.
أكد البرنامج التنفيذى فى  فقرته الأخيرة دخوله  حيز التنفيذ من تاريخ التوقيع ويظل سارياً لمدة ثلاث سنوات.
وتعتبر زيارة هشام زعزوع وزير السياحة هذه هي الأولى من نوعها التى يقوم بها وزير سياحة مصري بهدف تعزيز العلاقات السياحية وفتح سوق سياحى واعد يعمل على إستعادة الحركة السياحية إلى طبيعتها، وإنعاش السياحة الثقافية التى تأثرت بشكل حاد بعد الثورة.
فيما ذكرت إحصائية صادرة عن وزارة السياحة حول أعداد السائحين العراقيين يبلغ متوسط أعداهم نحو 38 ألف سائح سنوياً وهو رقم ل يتناسب مع ما تحتضنه مصر من مقومات سياحية متنوعة ، بينما فى دبى وتركيا يتراوح  عددهم بين 280 ألف و370 ألف سائح طبقاً لبيانات المنظمة العالمية للسياحة .
وإنه بدراسة طبيعة خصائص السياحة الوافدة من السوق العراقية تبين أن 34 % من السائحين العراقيين يمثلون الطبقة المتوسطة العليا حيث يتراوح متوسط دخلهم السنوي ما بين 10,000 إلي أقل من 50,000 دولار سنوياً. معظم هؤلاء السائحين يكون الغرض من زيارتهم السياحة الثقافية ، منهم 22 % يلجئون إلي حجز رحلاتهم إلكترونياً.

التعليقات