عين ع الإعلام

07:54 مساءً EET

مازال تحرش وزير الاعلام مستمرا

في إصرار غريب من وزير الاعلام على الخروج عن تقاليد الاحاديث والمؤتمرات الصحفيه  ، وبالرغم من الانتقادات اللا ذعه التى وجهت اليه، عاود صلاح عبدالمقصود، وزير الإعلام تحرشة بالإعلاميات، وقال ردًا على سؤال لمراسلة قناة "الحياة" عن محتوى قنوات التلفزيون المصري "سأقول لك كما قلت لزميلتك من قبل "تعالي وأنا أقولك أين المحتوى"، وكانه يصر على اسثفزاز المجتمع الاعلامى هو ما أثار حالة من الاعتراض بين جموع الصحفيين والإعلاميين الذين حضروا المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم، وذلك من اجل استعراض إنجازات عبدالمقصود بوزارة الإعلام، وأعلن عدد منهم انسحابهم اعتراضًا على مقولة وزير الإعلام الإخواني. واصراره على التحرش اللفظى بالاعلاميات دون اتخاذ اى اجرائات ضده .
هذا وقد استعرض عبد المقصود انجازاته فى وزارة الاعلام منذ توليه الوزارة مؤكدا على حرية الاعلام كما اقره الدستور الجديد للبلاد متمنيا ان يكون اخر وزير للاعلام حسب قوله وأضاف «عبد المقصود»: «الدستور نص على إنشاء المجلس الوطني الإعلام، ويضمن حرية الإعلام وعدم احتكار الإعلام من حزب أو شركة أو رجل أعمال، ولا إقصاء لأحد ونحاول قدر استطاعتنا الاستماع للرأي والرأي الآخر، ولم تصدر تعليمات بمنع وحول ما يتم تأجيره من أستديوهات في مدينة الإنتاج الإعلامي، أشار «عبد المقصود» إلى أنه تم تأجير أستديوهات من قبل وزارة الإعلام بقيمة تزيد على «130 مليون جنيه»، مضيفًا: «إن شاء الله سنترك كل ما نستأجره في مدينة الإنتاج الإعلامي، واكتشفت وجود مخازن هناك عبارة عن (كراكيب) ومكاتب إدراية لا تسكن وأستديوهات لا تعمل ولا تفكير في بيع أو تأجير هذا المبنى . وأوضح «عبد المقصود» أنه سيتم إنشاء إذاعة جديدة على غرار محطة «راديو مصر» ستعمل على الاهتمام بأخبار المرور بالإضافة للمضامين الاقتصادية، مشيرًا إلى نجاحه في توفير المبالغ الخاصة بالعاملين في «ماسبيرو» وقيمتها 35 مليون جنيه، مشددًا على أنه «لا مساس بحرية الإعلام»، كما قال: «انتهينا من وضع مسودة لقانون تداول المعلومات». وتابع: «من حق أي مواطن يطلب ما يشاء من معلومات، وعلى الجهة التي يطالبها بذلك أن توفرها في غضون أسبوعين، وعارفين إننا في السابق كنا نعرف أحيانا معلومات عن بلدنا من صحف ومنظمات دولية وتابع: «اقتطعنا جزءًا من الدور العاشر، وأزلنا 12 مكتبا إداريا، ولم نأت على المطعم، ونجحنا في تطوير أستديو خاص بالفضائية المصرية، وعملنا مركز إلكتروني للأرشيف الإذاعي وهذا الأرشيف يخدم 58 إذاعة محلية وعربية ودولية وموجهة»، وأوضح أنه تم الإنفاق على الرعاية الطبية من 2 أغسطس الماضي ما يزيد على 42 مليون مليون جنيه. وشدد بقوله: «لم أقترض جنيهًا واحدًا بل أسدد»، خاتمًا بقوله: «إحنا دولة غنية واكتشفت أننا دولة غنية، ورغم صعوبة مهمة وزارة الإعلام إلا أننا بفضل الله نجحنا في الإنجاز»

التعليقات