مصر الكبرى

08:11 صباحًا EET

وقفة الأحزاب والحركات السلمية في إحياء ذكرى نكبة فلسطين

الإسكندرية – غادة سعيد
نظم العشرات من نشطاء الإسكندرية من أعضاء حزب الدستور، والمصريين الأحرار وحركة كفاية، والحملة الشعبية لدعم مطالب التغيير “لازم”، الذكري الـ65 للنكبة الفلسطيبية، علي سلالم مكتبة الإسكندرية اليوم.

وردد المتظاهرين هتافات متعددة منها “اللي بيضرب في فلسطين بكره يضرب رأس التين”، و”يا حكمنا ساكتين ليه.. باعوا القدس وفاضل ايه”، و”يا فلسطين يا فلسطين أحنا وراكي ليوم الدين”، و”الإخوان باعوا القضية”.ورفع المتظاهرون لافتات مكتوب عليها “لا تفاوض.. لا تسامح.. لن ننسي شهداء فلسطين”، و”من شيمون بيريز لمرسي: شكرًا لتعاونكم معنا”، و”قبل الثورة الإخوان طالبوا بفتح باب الجهاد.. أين هم الأن”.وقال عبد الرحمن الجوهري – منسق حركة كفاية بالإسكندرية- إن هذه الوقفة تأتي للتأكيد علي أن فلسطين ستظل عربية، ومازالت قضيتها هي القضية المحوارية والقومية للشعب العربي، مضيفًا “ولتوجيه رسالة للنظام الإخواني الحاكم، الذي يتبنى الآن ويدعم المشروع الصهيوأمريكي، بأننا لن نتنازل عن القضية وإلغاء اتفاقية كامب ديفيد”.وأوضح “الجوهري”  إن الرئيس محمد مرسي وجماعته لم يقدموا أي جديد للقضية الفلسطينية، ويسيرون علي نهج الرئيس المخلوع حسني مبارك، مؤكداً في الوقت نفسه أن ما كانوا ينادون به قبل الثورة مجرد شعارات وإتجار باسم فلسطين – علي حد قوله، ورغبة في السلطة.

التعليقات