الحراك السياسي

10:45 صباحًا EET

نشرة اخبار مصر 11

 
أعرب الرئيس محمد مرسي عن سعادته واعتزازه بذكرى الاحتفال بمرور 50 عاما على انشاء منظمة الاتحاد الافريقي مؤكدا أهمية أن تقف جميع الدول الافريقية جنبا الى جنب لاستكمال مسيرة النضال المشترك .
وقال إنه لمن دواعي الفخروالاعتزاز أن نحتفل اليوم بهذه المناسبة وهي بالغة التميز في صوصيتها وتحتم علينا أن نتذكر ما نجح أبناء القارة في اجتيازه ونستلهم منهم الدروس من التجربة معربا عن تطلعه إلى الطريق الذي ستسيرعليه نهضة شعوبنا الافريقية إلى خطط عمل تتجاوب مع عملهم للحاضر.
وأضاف أن تحقيق التنمية الشاملة في ربوع القارة الافريقية يجب أن يكون هدفنا الاول ولابد أن نسعى الى بناء نموذج التكامل الحقيقي بين شركاء القارة.
وتابع قائلا "نحتاج أن نعى من دراسة مشكلاتنا أن انخفاض مستوى التنمية كان من اسباب الصراع الذي عانت منه القارة واخرها الصراع في مالي الذي نؤمن انه ما كان ليصل إلى ما هو عليه الان لو كان تحقق المستوى المنشود من التنمية .

أكدت لجنة الشئون المالية والاقتصادية بمجلس الشورى وجود خلل كبير في الأجور بمصر, وأن رقم الأجور المعتمد في الموازنة العامة للدولة وهمي.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بمجلس الشورى اليوم السبت برئاسة المهندس أشرف بدر الدين لمناقشة "باب الأجور" ضمن سلسلة من المناقشات حول الموازنة العامة للدولة.
وقال بدر الدين إن إجمالي الأجور المعتمدة في الموازنة العامة للدولة هذا العام هو 172 مليار جنيه, ما يمثل 25% من المصروفات في الموازنة و35% من الإيرادات، موضحا أن الرقم الحقيقي أضعاف هذا الرقم بكثير لاسيما في ظل وجود الصناديق الخاصة والهيئات الاقتصادية التي تبلغ موازنتها 3ر18 مليار جنيه, والطرق الأخرى التي يحصل الموظف من خلالها على دخل سواء من خلال اللجان أو المكافآت أو حضور الاجتماعات.

أجرى محمد عمرو وزيرالخارجية سلسلة من المباحثات مع وزراء خارجية الجزائر والسودان وسيراليون وكينيا وذلك في إطار مشاركته فى اجتماعات قمة الاتحاد الأفريقي المنعقدة حاليا فى العاصمة الأثيوبية أديس أبابا .
وتناولت المباحثات مع مراد مدلسي وزيرخارجية الجزائر الوضع الراهن للعلاقات الثنائية واهتمام البلدين بمواصلة تطويرها على نحو يعكس العلاقات القوية بين الشعبين المصري والجزائري, وتم الاتفاق على عقد الاجتماع القادم للجنة المصرية الجزائرية المشتركة على مستوى وزيري الخارجية في الجزائر نهاية يونيو القادم.
يذكرأن هذا ثانى لقاء من نوعه بين وزيري خارجية البلدين خلال عشرة أيام حيث التقيا مؤخرا فى بروكسل على هامش اجتماع مؤتمر المانحين الدولي الخاص بمالي يوم 15 مايو الحالى , مما يظهر حرص البلدين على دفع وتطوير العلاقات الثنائية.
كما بحث عمرو مع نظيره السودانى التطورات الخاصة بملف مياه النيل وعرض الوزير كرتي مستجدات المفاوضات الجارية بين السودان وجنوب السودان لحل القضايا العالقة بين البلدين.
واتفق الوزيران على عقد اللجنة المشتركة العليا المصرية السودانية بعد ترفيع مستوى اجتماعاتها لتصبح برئاسة رئيسي الجمهورية في أقرب فرصة.

قال الدكتور محسن خضر رئيس قسم أصول التربية جامعة عين شمس ان أزمة الثانوية العامة والدروس الخصوصية فى مصر سببها قلة أعداد الأماكن والفرص بالتعليم العالى وبالتالى حل هذه المشكلة يكمن فى توسيع اعداد القبول بالتعليم العالى والتوسع فى انشاء جامعات جديدة مشيراً الى ان نظام الثانوية العامة الجديد ملىء بالألغام التى ستنفجر بالمستقبل.
وأوضح د.محسن فى لقاء لبرنامج صباح الخير يا مصر بالتليفزيون المصرى السبت ان مصر لديها قنبلة تتمثل فى التعليم الفنى الذى لا يتطرق احد اليه وهو بمثابة جثة هامدة داعياً الى عمل مدرسة موحدة بدلاً من التعليم الفنى مشيراً الى ان نظام الثانوية العامة الجديد به الكثير من السلبيات حيث لا يمكن الاهتمام على مرحلة واحدة من التعليم واهمال المراحل الاخرى.
وتابع انه يجب ان نحافظ على نظام مكتب التنسيق ونتوسع فى المواد المؤهلة فى الثانوية العامة مشيراً الى ان النظام الجديد للثانوية العامة سيكون عام واحد سيخفف عدد المواد الدراسية إلي6 مواد ويعيد الأنشطة ويجعل الامتحان فيه4 مواد داخل المدرسة.
وأشار الى ان التعليم فى مصر فقير كل ما يعنيه هو الاختبارات التحصيلية وثقافة الشهادة وهذا أسوأ انواع التعليم فهو لم يستطيع من تحقيق النهضة المرجوة ويجب ان يكون هناك 80 جامعة حيث ان هناك 17 جامعة فقط ،ومصر فى حاجة لثورة فى الإنفاق على التعليم فضلاً عن رفع وترقية مكانة المعلم على ان يكون اكبر دخل فى الدولة للقاضى والمعلم.
وأضاف الى انه لا يمكن تطوير مرحلة بمعزل عن بقية مراحل التعليم والطلاب وأولياء الأمور أصابتهم مشاعر متناقضة حيث تخوف الطلاب من تحكم المعلمين في درجات المواد التي ستمتحن داخل المدرسة حتي إن كانت مواد نجاح ورسوب ولا تضاف إلي المجموع وكأنه عودة لنظام أعمال السنة, وفي الوقت نفسه رأي أولياء الأمور أن ذلك سيرحمهم من نزيف الدروس الخصوصية مشيراً الى ان معلمين مادة الجيولوجيا أعتبروا النظام الجديد سيؤدي إلي اندثار مادة الجيولوجيا ويهدد مستقبل العشرات من معلمي المادة حيث ستصبح مادة نجاح ورسوب ولن تضاف للمجموع.

أحبطت قوات حرس الحدود فى نطاق الجيش الثانى الميدانى واحدة من أكبر محاولات تهريب مخدر نبات البانجو وزنت نحو 2.5طن .
وقال المتحدث العسكرى باسم القوات المسلحة العقيد أركان حرب أحمد على إن عناصرقوات حرس الحدود تمكنت عند نقطة تفتيش معدية شرق التفريعة, من ضبط عربة طراز مرسيدس تحمل رقم [92596 نقل الشرقية] وبداخلها 43 بالة بلاستيك يقدر وزنها الإجمالى بحوالى 2.5 طن مخبأة أسفل حمولة العربة وبفحصها تبين أنها تحتوى على نبات البانجو المخدر .
وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة والعرض على النيابة المختصة واتخاذ جميع الإجراءات القانونية حيال المضبوطات .
وأكد المتحدث العسكرى أن ذلك يأتى فى إطارالجهود المكثفة التى تبذلها قوات حرس الحدود لتأمين حدود الدولةعلى كافة الاتجاهات الإستراتيجية كأحد أهم مهامها الرئيسية لإجهاض جميع المخططات والمحاولات التى تهدف إلى تقويض استقرار أمن المجتمع والإضرار بالأمن القومى المصرى

أكد المهندس عاصم عبد الماجد عضو مجلس شورى الجماعة الاسلامية انه يجب اكمال الرئيس محمد مرسى لمدته الانتخابية حيث انه تم انتخابه بشكل ديمقراطى كامل، موضحا أن نشأة حركة "تجرد" التى تبناها جاءت من أجل تحقيق هذا الهدف وإقرار معنى صحيح فى مواجهة معنى باطل.
وأشار عبدالماجد فى هذا الصدد الى حملة "تمرد" التى إنطقلت مؤخرا والتى تدعو الى جمع توقيعات لسحب الثقة من الرئيس .
وأضاف أننا لا نستطيع ان نحاسب الرئيس دون إكمال مدته..مؤكدا أن اى تغييرلابد ان يتم على اساس ديمقراطى ..لاننا لو حاسبنا أى رئيس لمصر عن أداؤه قبل انتهاء فترته الرئاسية لن يكون لنا رئيس كامل الشرعية ..
وقال ان المشكلة التى تواجه الثورة فى مصر الأن هى أن هناك بعضا من رموز الثورة المضادة مازالوا متواجدين فى بعض مؤسسات الدولة وهم يحاربون من أجل الحفاظ على موروثات النظام السابق .

يعكف المجلس القومى للمرأة حالياً على إعداد وثيقة "حقوق وحريات المرأة المصرية"والتى تتضمن مطالب وتطلعات المرأة المصرية ،و المُنتظر أن يتم عرض تلك الوثيقة فور الإنتهاء منها على الجهات المعنية فى مصر ،وفتح حوار مجتمعى حولها.
واوضح بيان اصدره المجلس السبت ان ذلك جاء خلال الإجتماع الدورى للمجلس الذى عُقد برئاسة السفيرة مرفت تلاوى رئيس المجلس حيث تم مناقشة أنشطة المجلس خلال الفترة الحالية، والتى تتضمن الاستعانة بمجموعة من علماء الدين لإعداد مجموعة من الكتيبات حول قضايا المرأة من منظور فقهى.
وقد تطرق الإجتماع إلى نتائج أنشطة المجلس خلال الفترة السابقة والتى تضمنت عقد مؤتمرات إقليمية بمحافظتى المنيا، وشمال سيناء لتحقيق التنمية بتلك المناطق، علاوة على مشاركة المجلس فى المؤتمرات الخارجية مثل اجتماع اتحاد البرلمان الدولى بفرنسا، ومؤتمر منظمة الاسرة العربية بدبى.
كما ناقش الإجتماع التعديلات التى اجرتها اللجنة التشريعية بالمجلس على مشروع قانون "حماية المرأة من العنف " بعد مناقشة التعديلات التى وردت للمجلس من المتخصصين والقانونيين

أظهر استطلاع للرأي أجرته منظمة "جالوب" الأمريكية أن الصين تضم أكبر عدد من الملحدين المتجمعين في دولة واحدة.
وأوضح استطلاع الرأي -الذي علقت عليه صحيفة "ديلي ميل" البريطانية على موقعها الإلكتروني الجمعة- أن نحو 47% من الصينيين يصفون أنفسهم بغير المؤمنين, مقارنة بنسبة 13 بالمئة حول العالم.
وشمل استطلاع "جالوب" عام 2012 أكثر من 50 ألف شخص حول العالم للاستبيان عما إذا كانوا يعتبرون أنفسهم "متدينين" أو "غير متدينين" أو "ملحدين".
ونوهت "الديلي ميل" عن تدمير كافة دور العبادة والآثار الدينية في الصين إبان الثورة الثقافية التي شهدتها البلاد في العقد الذي بدأ عام 1967.
وأشارت إلى أن الدولة الصينية حررت سياستها الدينية عبر دستورها الذي صاغته عام 1978 والذي يكفل حرية التدين بموجب المادة 36 منه; والتي تنص على أنه "لا يجوز لأي جهاز من أجهزة الدولة أو أي من مؤسساتها العامة أو الخاصة إكراه المواطنين على الاعتقاد بأي دين أو إنكاره, ولا التمييز بين المواطنين على أساس اعتقادهم بدين ما أو إنكارهم لهذا الدين".
ولفتت الصحيفة البريطانية إلى أن الصين تشهد منذ منتصف الثمانينيات برنامجا مكثفا لإعادة بناء معابد للديانتين البوذية والطاوية واللتين أظهرت الحكومة الصينية مؤخرا دعمهما كجزء أساسي من الثقافة الصينية; حيث نظمت منتدى البوذية العالمي عام 2006, ومنتدى دولي آخر عام 2007 حول ال` "طاو طي جينج" وهو الكتاب الذي تعتمد عليه الديانة الطاوية.

فاز المتسابق المغربي محمد ريفي بلقب برنامج المسابقات الغنائي "اكس فاكتور" في موسمه العربي الأول الذي اختتمت فعاليته مساء اليوم الجمعة.
واختتم البرنامج الذي يقام في العاصمة اللبنانية بيروت فعالياته بالمتسابقين الثلاثة الذين تمت تصفيتهم من بين كل المتقدمين للبرنامج على مدار حلقات عديدة باختيار الجمهور ولجنة التحكيم المكونة من اللبنانيين إليسا وكارول سماحة ووائل كفوري والإماراتي حسين الجسمي.
وكان مقررا أمس الخميس أن يخرج من السباق أحد المتنافسين الثلاثة لكن إدارة البرنامج قررت في ختام الحلقة مد التصويت للمتسابقين الثلاثة إلى اليوم الختامي فيما اعتبر بحثا عن المزيد من الربح الناتج عن تصويت الجمهور عبر رسائل الهاتف الجوال.
وفي منتصف الحلقة الختامية أعلن مقدما البرنامج المصريان يسرا اللوزي ويوسف أزارو خروج المتسابق الأردني من أصل فلسطيني أدهم نابلسي لتنحصر المنافسة بين الليبي إبراهيم عبد العظيم والمغربي محمد ريفي قبل أن يعلن في نهاية الحلقة فوز الأخير.
وشاركت في الحلقة الختامية إحدى الفائزات ببرنامج "اكس فاكتور" سابقا في نسخته العالمية المطربة ليونا لويس التي قدمت عددا من أغنياتها الشهيرة.

 

 

 

 
 

التعليقات