الحراك السياسي

11:33 مساءً EET

بعد الإعلان عن بناء سدين في أوغندا وتنزانيا لا احد يرد على هاتفه من رئاسة الجمهورية

أجرت عدة قوى معارضة  عدة اتصالات هاتفية بمسؤولي رئاسة الجمهورية، لمعرفة حقيقة ما أثير عن اعتزام أوغندا وتنزانيا بناء سدين لتوليد الكهرباء، وكيفية التعامل مع الأمر، لكن أحدا لم يرد، حيث كانت الهواتف مغلقة.
من جانبه، قال السفير عمر عامر المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، في وقت سابق من صباح اليوم، إن ما حدث من بث الحوار الوطنى والخاص بمناقشة تقرير اللجنة الثلاثية لسد النهضة وإذاعته على الهواء "كان خطأ اعتذرت عنه الرئاسة، ولكنه كان غير مقصود"، مشيرًا إلى أن هذا الموضوع أخذ أبعادا أخرى من خلال شبكات التواصل الاجتماعى والإعلام، لافتًا إلى أن مؤسسة الرئاسة "لم ترصد أى رد فعل سلبى ضد مصر بعد إذاعة الحوار الوطنى".
كما أوضح المتحدث باسم الرئاسة، في تصريحات تليفزيونية، له أن كل ما تحدث به حضور الاجتماع أمس أفكار على ضمانتهم الشخصية، مؤكدًا أن الموقف الرسمى "هو ما تحدث عنه الرئيس مرسى الذى أعلن فيه احترامه للشعب الإثيوبي".

التعليقات