الحراك السياسي

01:30 صباحًا EET

تمرد: الإعلان الدستوري يؤسس لدكتاتورية جديدة في مصر

أعلنت حركة تمرد رفضها الاعلان الدستوري الجديد معتبرة انه يرسي أسسا "دكتاتورية جديدة".
وقالت الحركة في تغريدات متتالية على حسابها على تويتر أنها "لا يمكن ان تقبل الاعلان الدستوري لأنه يرسي اسس دكتاتورية جديدة "، معتبرة أنه يتضمن مواد لإرضاء "السلفيينّ واخرى "للدكتاتورية" وثالثة لـ"الجيش".
وكان المتحدث باسم حركة تمرد، محمود بدر أكد أن الإعلان الدستوري الذي صدر أمس لم يتم عرضه على الحركة ولا على الدكتور محمد البرادعي وأن الحركة فوجئت به مثل الجميع.
وأضاف بدر، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، "أنتظر تحديد موعد اليوم مع رئيس الجمهورية بعد مكالمة مطولة مع الدكتور مصطفي حجازي مستشار الرئيس".

التعليقات