مرأة

01:26 مساءً EET

المركز المصرى لحقوق المرأة يد ين الاعتداء الذى حدث امس على 4 سيدات اثناء مظاهرت مؤيدى المعزول

المركز المصرى لحقوق المرأة يدين إستخدام الأخوان المسلمين للنساء وتعريضهن للقتل تعرضت مسيرة لأنصار الرئيس المعزول فى مدينة المنصورة الى هجوم من بعض الأهالى والبلطجية مما ادى الى مقتل اربعة من السيدات والفتيات واصابة العشرات والمركز اذ يدين هذا الهجوم العنيف من قبل البلطجية و بعض الأهالى المعارضين للأخوان المسلمين على المسيرة , يدين الأستخدام السياسيى الواسع لقيادات الأخوان المسلمين للنساء ودفعهن الى اماكن عالية الخطورة عن عمد ليسقط منهن شهيدات يتم استخدامهن فى الحرب الدولية التى يشنوها على مصر وقد شهد استخدام الأخوان المسلمين للنساء تزايد ملحوظ بعد 30 يونيو استجابة لنصيحة بعض الحلفاء الدوليين حول اهمية تغيير الصورة عن الأخوان وانصار مرسى لا سيما فى اعتصام رابعة العدوية , واستبدال الصورة التى تقتصر على الرجال بمظهر اقرب الى حركة طالبان تقلق الغرب لا سيما المجتمع الأمريكى وتذكره بحربه على الأرهاب الى صورة اكثر انسانية , فجأة ظهرت سيدات على منصة رابعة لأول مرة و غير محجبات , كما تم استدعاء الأسر الأخوانية حتى تبدوا حركة دعم الرئيس المعزول حركة شعبية كما تصاعد استخدام النساء والأطفال الى حد التدليس على المجتمع المحلى والدولى باستخدام صور اطفال مزورة فى احداث الأعتداء الحرس الجمهورى , ثم تم استخدامهن كدروع بشرية لحماية العناصر المطلوبة للعدالة داخل اعتصام رابعة ثم الدفع بهن فى مناطق من المحتم تعرضهن للهجوم نظرا لسقوط ضحايا من ابناء هذه المناطق على يد الأخوان المسلمين , طمعا فى الحصول على صورة دموية غير مزورة لذا يدين المركز وبشدة ما تعرضت له النساء من هجوم ادى الى سقوط قتلى وجرحى , يطالب بالتحقيق الفورى فى هذه الأحداث مع كافة الأطراف المتسببة من جانب المعتدين ومن جانب قيادات الأخوان المسلمين المنظمة للمسيرة .

التعليقات