الحراك السياسي

09:02 مساءً EET

تعرف على بيان الخروج من المأزق للاخوان

طرح تنظيم الإخوان، ما أسماه "رؤيتهم للخروج من المأزق الحالى"، متمثلة فى عودة الرئيس المعزول محمد مرسى، والدستور المعطل، ومجلس الشورى المُحل، وإنهاء كل ما أسماه "مظاهر الانقلاب العسكرى"، وأن يقوم "مرسى بتنفيذ مبادرة الإصلاح التي التزم بها وفق الدستور، وذلك بإجراء الانتخابات النيابية وإعداد التعديلات الدستورية لطرحها على السلطة التشريعية ثم استفتاء الشعب عليها ورعاية المصالحة الوطنية وإعداد ميثاق شرف إعلامي". وقال التنظيم، فى بيان له مساء اليوم، "إن رؤيتنا للخروج تتمثل فى أن تلتقى جميع القوى الوطنية والسياسية للحوار دون سقف حول كل المطالب، وما يتم التوافق عليه يلتزم به الجميع". وأضاف البيان "لقد كان من أهم أهداف ثورة 25 يناير 2011 إقامة حياة ديمقراطية دستورية كاملة وحقيقية لأول مرة في تاريخ مصر، وشارك الشعب في بناء مؤسساته الدستورية في خمسة استحقاقات انتخابية، وكان هناك على الدوام من يعمل بجد لهدم كل مؤسسة دستورية يبنيها الشعب، وكان إصرار الشعب أكبر على استكمال بناء النظام الديمقراطي الدستوري". وزعم البيان أن الإخوان منذ اللحظة الأولى يعملون في الإطار الشعبي السلمي لإنهاء ما اعتبره "انقلابا"، وهم وسط الشعب، ويقدمون مصلحته على مصالحهم الخاصة والشخصية ويعملون على تحقيق السلام الاجتماعي الداخلي ويرفضون أي تدخل خارجي في الشأن المصري الداخلي ويحافظون على الأمن القومي للبلاد والوطن العربي، ويحرصون على حرمة الدم المصري كله. واختتم البيان قوله، بإن الإخوان يعملون فى ضوء التوجيه القرآني "وقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ ورَسُولُهُ والْمُؤْمِنُونَ وسَتُرَدُّونَ إلَى عَالِمِ الغَيْبِ والشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ" و"قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَى شَاكِلَتِهِ فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَنْ هُوَ أَهْدَى سَبِيلاً".

التعليقات