آراء حرة

12:09 مساءً EET

د| حسن صابر يكتب : شكرا جماعة الاخوان المجرمين

كما توقعت في مقال سابق بعنوان " بيان مجلس الوزراء . . قراءة متأنية " أن اليأس سوف يدفع قطعانهم للخروج الجنوني من أماكن الإعتصامات ليحطموا ويدمروا ويقتلوا . . وهذا ما كانت تنتظره القوات المسلحة وقوات الشرطة المصرية . . أو هكذا أظن . . لقد إتخذنا القرار الحاسم بوضع حد لهذه المهزلة والتعامل معها لإنهائها والقضاء عليها ، ولكن كنا نختلف على توقيت التنفيذ . . ولهذا بدأت هذا المقال بشكر الإخوان المجرمين لأنهم هم من قرروا لنا موعد التحرك للقضاء عليهم بدءآ من الليلة . . وأمام العالم كله . . هم الذين سعوا إلى إنتحارهم . . وليصمت كل المتخاذلين . . لا نريد بدءآ من الليلة أن نسمع إصطلاح المصالحة الوطنية مع المجرمين . . لا نريد من يقدمون أنفسهم إلى العالم أنهم المسالمون العقلانيون . . من يغضب لحمامات الدماء التي ستسيل على أرض مصر فليذهب إلى بيته ويعتكف . . الإخوان هم الذين سعوا إلى ذلك . . كل خائن يتعامل مع قناة الجزيرة أو يدلي بخطب غير عصماء سوف تسحقه الأقدام . . هل تسمعني يا شيخ حسن الشافعي مستشار شيخ الأزهر . . وهل يسمعني شيخك الذي لم يستنكر ما ذكرته أنت لهذه القناة العميلة وأنت مستشاره . . للأسف . . هل يسمعني البرادعي . . هل يسمعني عمرو حمزاوي . . حسنآ . . لقد إستمعنا لكم وعرفنا وجهة نظركم . . ولكن عليكم أن تعترفوا الآن أنكم الأقلية أمام الأغلبية الكاسحة من الشعب المصري ، والديموقراطية التي تروجون لها تلزمكم أن تلتزموا بقرار الأغلبية . ، حتى ولو كان هذا القرار ضد قناعاتكم . . إنتهى وقت الأراء ، والتاريخ سجل لكم أو عليكم هذه الأراء . . إطمئنوا . . ولكن يجب عليكم أن تلتزموا بقرار الأغلبية . . الأغلبية قررت مواجهة الإرهاب بدءآ من الليلة ، ومن منكم ينسحب أو يستقيل يكون خائنآ لهذا الوطن . ، لقد إنتهت المهلة التي أخذتموها لتحددوا أين تكون مواقعكم . . والآن بدأت المواجهة ، والمنسحب من الميدان خائن ، والمستقيل يريد إحداث هزة وتفكك في الموقف الصلب للقوات المسلحة والشرطة ومعهما الغالبية الكاسحة من شعب مصر . . إما أن تكونوا أسماء في لوحة الشرف أو تكونوا عملاء خاسئين في لوحة الخزي والعار

التعليقات