الحراك السياسي

01:43 مساءً EET

عاجل من مصدر امنى عن مجزرة اليوم

أغلق الجيش المصرى شبه جزيرة سيناء بالكامل، وتم إغلاق جميع المداخل والمخارج والمعابر مع قطاع غزة وإسرائيل، بعد حادث مقتل 25 جندياً من قطاع الأمن المركزى فى مدينة رفح بمحافظة شمال سيناء. وقال مصدر أمنى، "جرى إغلاق المنطقة ج التى تضم رفح والشيخ زويد". وأشار إلى أن 11 مسلحاً يستقلون 4 سيارات لاند كروزر رباعية الدفع كانوا فى انتظار حافلتين ميكروباص أجرة تقلان 27 مجندا، حيث تم إيقافهما وإنزال الجنود بالقوة، ثم أعطى المسلحون أمرا للسائقين بالانصراف من المكان وفقا لماذكره السائقان اللذان سلما نفسيهما بسيارتيهما إلى أول كمين للجيش، وتم إبلاغه بما حدث من إنزال للجنود على الطريق الدولى رفح العريش قرب منطقة سادوت. وأضاف المصدر، أنه لدى الوصول للمكان المشار إليه من قبل السائقين عثر على 27 مجندا متراصين على الأرض، حيث كان المسلحون أمروهم بالانبطاح، ثم قاموا بتصفيتهم على طريقة إعدام الجنود فى الحروب ولم يتبق سوى ثلاثة جنود أحياء، توفى أحدهم وهو فى طريقه للمستشفى، فى حين يعانى اثنان من إصابات خطيرة. وأوضح المصدر أن المسلحين قتلو الجنود فى أقل من خمس دقائق ثم لاذوا بالفرار فى الصحراء. وأوضح أن حالة من الحزن والأسى سادت بين أهالى وقبائل سيناء بسبب الجريمة.

التعليقات