مصر الكبرى

08:38 صباحًا EET

أمين حزب النور بالمنوفية يعلن رفضه للخمسين اسما الذي تم أختيارها للجنة تعديل الدستور

المنوفية – عماد عبد الحكم  
أبدي المهندس أسامة عبد المنصف أمين حزب النور في المنوفية استياءه ورفضه للخمسين أسما الذي تم أختيارهم للجنة تعديل الدستور مؤكدا أن الكثير من طوائف الشعب ولاسيما الإسلاميين لديهم أعتراض علي بعض الأسماء حيث اكتفت اللجنة بممثل واحد فقط من حزب النور وأعطاء المقعد الأخر للدكتور كمال الهلباوي الذي لا ينتمي لأي حزب

وأضاف أمين حزب النور أن معظم أعضاء اللجنة من التيار اليساري وجبهة الإنقاذ مما ينسف دعاوي التوافق وتمثيل جميع طوائف المجتمع وقد تلقي الحزب من بعض كوادره ومن بعض الرموز الوطنية من التيار الإسلامي وغيره مقترحات بالانسحاب من اللجنة وقدم البعض تصورات أخري
وأشار أمين حزب النور بالمنوفية أن الحزب أصدر بيان خلال الساعات القليلة الماضية جاء فيه استمرار عمل لجنة الحزب الخاصة بدراسة مقترح لجنة الـ 10 لعرض رؤية الحزب فيها علي لجنة الـ 50 والرئاسة والرأي العام سواء استمر الحزب في اللجنة أم لم يستمر واستمرار التشاور مع الأحزاب والقوي السياسية والمؤسسات الفاعلة حول اقتراح بعض السياسيين بأن يكون عمل لجنة الـ 50 هو إصدار إعلان دستوري مكمل أو دستور انتقالي مؤقت لحين وجود مؤسسات منتخبة تقوم بالتعديلات بطريقة دستورية تعبر عن الشعب المصري 
كما أكد البيان السعي للتواصل مع كل القوي السياسية والمجتمعية التي أعلنت تمسكها بمواد الهوية من حيث المبدأ لشرح وجهة النظر بشأن هذه المواد وبيان أهميتها في دستور مصر كما أن الحزب لا يريد أن يحتكر الدفاع عن هذه المواد ويتمني أن يكون كل أعضاء اللجنة مدافعين عن مواد الهوية كما صرح بذلك أحد الرموز السياسية
كما أعلن البيان أن الحزب حريص علي سرعة الخروج من المرحلة الانتقالية ولكن بما لا يهدر مكتسبات ثورة 25 يناير والتي سطرت في دستور 2012 خاصة المتعلقة بمواد الهوية والحريات وحقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية، وكذلك التوازن بين السلطات وأختتم البيان  دعوة الهيئة العليا للحزب للانعقاد لتحديد موقف الحزب تجاه المشاركة في لجنة الـ 50

التعليقات