عرب وعالم

12:46 مساءً EET

الإمارات تستعد لإهداء أوبريت ضخم للشعب المصرى

يعكف عدد من الفنانين الإماراتيين على الانتهاء من تسجيل وتصوير أوبريت بعنوان "هذه مصر"، حيث بدأت الأعمال النهائية للعمل الفنى المرتقب على الساحة العربية، والذى يتضمن رسالة سامية فحواها السلام والاستقرار، شباب الإمارات الذين بذلوا جهدهم فى هذا العمل أرادوا أن يبينوا للعالم المكانة الغالية لمصر فى قلوبهم، فهم مؤمنون بأن مصر نهضتها من نهضة العرب كلهم، هى الوصية التى أوصاهم بها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بأن لا يتهاونوا فى خدمة مصر وشعبها والوقوف بجانبها مهما كلفهم الأمر.

هذا العمل هو هدية من شعب الإمارات إلى أهلهم وأحبابهم أبناء المحروسة الغالية مصر، كتب كلمات الأوبريت الشاعر الإماراتى سعيد الكتبى وتشارك معه البقية دون تكلف فقد لحنه وأخرجه الإعلامى الإماراتى محمد الأحمد وتغنى به فنانى الإمارات حسين الجسمى وفايز السعيد وعيضة المنهالى وبلقيس أحمد فتحى، وقد قام بأعمال التوزيع الموسيقى الموسيقار زيد عادل وتم التسجيل فى استوديوهات فايز السعيد ساوند وأستوديو فنون الإمارات وتمت أعمال التصوير عبر شركة إنيميشن آرت بإشراف فنى من شهاب عبد الله. حيث سيقدم هذا العمل الضخم خلال الأيام القريبة القادمة.

التعليقات