الحراك السياسي

10:43 مساءً EET

المتحدث العسكرى: عمليات الجيش بسيناء هدفها القضاء على التطرف والإجرام

قال العقيد أحمد محمد علي، المتحدث باسم القوات المسلحة، مساء الإثنين، إن الجيش تمكن من القضاء على بؤر انتشار العصابات الإجرامية التي تتمركز في سيناء، مشيرا إلى أن العمليات التي يقوم بها الجيش في سيناء هدفها القضاء على التطرف والإجرام.
وأضاف المتحدث العسكري في حوار مع برنامج «حديث اليوم» على قناة «روسيا اليوم»، أنه بعد ثورة 30 يونيو صعدت الجماعات التكفيرية والإجرامية ضد الجيش والشرطة والمدنيين، مشيرا إلى أن القوات المسلحة قررت مهاجمة البؤر التي تتمركز فيها العناصر الإجرامية.
وأشار إلى أن تأمين الحدود هي مسؤولية مشتركة بين الجانب المصري والفلسطيني، داعيا حركة المقاومة الإسلامية حماس إلى اتخاذ ما هو ضروري لتأمين الحدود.
وعن علاقة الجيش مع شيوخ وقبائل سيناء، أوضح «علي» إن علاقة الجيش متميزة مع شيوخ وقبائل سيناء، مضيفا أن الفكر المتطرف من شأنه أن يهدد الأمن القومي المصري والتعامل مع مثل هذه الظاهرة في سيناء ليس لها سقف زمني محدد.
ولفت إلى أن العملية في سيناء لن تنتهي إلا إذا حققت أهدافها الكاملة، مؤكدا أن الأنفاق ظاهرة غير قانونية وتهدد الأمن القومي المصري، ولذلك قررت القوات المصرية إغلاق هذه الأنفاق، خاصة في ضوء وجود ممرات قانونية.

التعليقات