آراء حرة

11:07 مساءً EET

كمال ابو زيد يكتب :عنان عليك التقدم من اجل المحاكمة لا من اجل الرئاسة

قد تركناهم بلا محاكمة .. ولاننا تركناهم دون ان يقدموا لنا كشف حساب عن الفترة التي اداروا فيها البلاد في اسوأ ادارة فكانت الكوارث الواحدة تلو الاخري.. وبناء علي ذلك تجرأ تجار الحبوب والخضار ان يتقدموا ويعلن احدهم من المدعو عنان… .. ان يعلن منذ دقائق عن ترشيح نفسه رئيساً للمصرين ..الثوار .. ان ترشيح نفسه علينا رئيسا لهو من اكبر الاهانات التي يجب ان نتصدي لها.. .من اليوم وغداً ساتقدم ضده بسبعين بلاغاً الي النائب العام.. . 1-اصدار اعلان دستوري علي خلاف الاعلان الذي استفتي عليه الشعب..(تزوير ) 2- اصدار قانون الانتخابات علي خلاف الاعلان الدستوري. الصادر بمعرفته .. مما ترتب عليه اهدار المال العام واجراء انتخابات برلمانية علي خلاف الدستور. والذي ترتب عليه اهدار اكثر من 3 مليار جنيه من ميزانية الدولة علي انتخابات باطلة . 3- التدخل بواسطة عبد المعز رئيس محكمة الاسئناف الاسبق للافراج عن متهمين امريكان وتهريبهم بطائرة خاصة في قضية التمويل الخارجي للانتخابات الاخوانية ومنها السبعين تهمة سوف افندها واتقدم بها الي النائب العام من الغد انشاء الله ..وساحشد الاف المحامين ..علينا ان نقف شعبا ثواراً صفاً واحداً ..لاجبار النائب العام علي فتح التحقيقات ضد المجلس العسكري السابق بقيادة تاجر الغلال المدعو طنطاوي ونائبه الكيال سامي عنان .. ان سكوت الشعب عن هذه اللصوص. جعلهم يتجرأو علينا ويعدونا من الاغنام التي تحكم من مجموعة من المتخلفين الهواه ..نحكم ممن اهدر الاحتياط النقدي دون ان نعرف في اي شيئ اهدر وكيف انفق ودون ان يقدم لنا كشف حساب .. في عهد هذا المدعو..سامي عنان هو وطنطاوي تم تهريب 27 مليار دولار عن طريق البنك المركزي خارج البلاد بصفة رسمية..ناهيك عن الطيران الخاص الذي كدس حملوته باوراق بنكنوت الي خارج مصر بمعرفة طنطاوي وعنان .. ومساعدة النظام السابق بتهريب الاموال التي نهبوها خلال 30 عاما هربيت جميعها بعد تنحي مبارك وفي وجود المجلس العسكري السابق ..بقيادة طنطاوي وعنان .. حسني مبارك .. حصل علي البراءة بشاهدة هذا الخائن امام المحكمة ليخون دم الشهداء ومعه طنطاوي ..بشاهدة زورا وبضغط علي المحكمة ان تكون شهادتهم سرية..حتي لا يعلم الشعب شيئاً عن شهادتهم .. حسني مبارك وحسين سالم هربوا اموالنا الي الخارج بمساعدة عنان ومعه طنطاوي .. ناهيك عن استشهاد اكثر من 4000 الاف شهيد من الثوار في عهد عنان وطنطاوي ..وما زالت هذه الملفات مغلقة… ان سكوتنا وتهاوننا مع هذه الخنازير هو من جعلهم يتجرأون علينا  متي شاؤا وكيفما ارادوا … لقد تحالفوا مع الاخوان ضدنا ليسلموهم السلطة .. في مقابل ما يسمي بصفقة الخروج الآمن.. انني ادعو الشعب المصري الثائر ..ان يتصدي معنا لمواجهة هذه الالعوبة الجديدة التي يقودها المجرم والمتهم ..الفريق السابق سامي عنان .. لنقدمه الي محاكمة عاجلة ..هو وطنطاوي معاً.. اصدقائي الثوار والثائرات .. والشعب المصري العظيم… افيقوا قبل ان تتواري كرامتكم الي الابد …

التعليقات