الحراك السياسي

10:21 مساءً EET

عاجل من روسيا ويثير رعب اسرائيل من مصر

قالت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" الإسرائيلية أن الحكومة المصرية بدأت تتجه بقوة نحو روسيا، وفتح قنوات اتصال جديدة مع موسكو للحصول على صفقة أسلحة ضخمة متطورة وإعادة التعاون العسكري القديم بين البلدين، والذي انقطع تماما عقب توقيع معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل برعاية أمريكية عام 1979. وأشارت الصحيفة إلى أن تعليق الولايات المتحدة لجانب كبير من المساعدات العسكرية التي كانت تقدمها لمصر منذ 30 عاما، دفع مصر إلى التفكير في بدائل للحصول على الأسلحة، وسيتسبب في فقدان واشنطن لأهم شركائها الإستراتيجيين في الشرق الأوسط. ونقلت الصحيفة تقرير عن التليفزيون الإسرائيلي حذر فيه من أن أمريكا سوف تخسر كثيرا لخروج مصر من الدوران في فلكها، وستصبح المصالح الأمريكية والإسرائيلية في حالة اضطراب. واستند المحللون الإسرائيليون إلى تصريحات وزير الخارجية المصري "نبيل فهمي" التي أكد فيها أن العلاقات المصرية الأمريكية مضطربة حاليا وهو ما سيدفع مصر للبحث عن مصادر أخرى لسد احتياجات الأمن القومي." وجاءت تلميحات وزير الخارجية المصري واضحة، وتفيد أن مصر ستتجه مرة أخرى إلى روسيا من أجل إحداث نوع من التوازن في علاقتها الخارجية، والحصول على أسلحة متطورة لتكون بديلا عن الأسلحة الأمريكية التي ستتوقف بعد تجميد المعونة

التعليقات