الحراك السياسي

04:54 مساءً EET

أمير الكويت يدعو شيخ الأزهر والبابا تواضروس لزيارة بلاده

دعا سمو أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور، أحمد الطيب، والبابا تواضروس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، لزيارة الكويت تقديرا لدورهما البارز خلال الفترة الماضية، وجهود شيخ الأزهر المبذولة لرفعة راية الأزهر وعودته منارة للعلم فى دول العالم الإسلامى أجمع.

وكان سمو أمير الكويت قد وجه رسالة لشيخ الأزهر، ومثلها للبابا تواضروس اليوم، حملهما مستشار الديوان الأميرى الشيخ على جراح الصباح يدعوهما فيها لزيارة الكويت خلال الفترة المقبلة فى دعوة مفتوحة من سموه.

وقال الشيخ على جراح الصباح، عقب اللقاء الذى عقد بمقر مشيخة الأزهر “تشرفت اليوم بمقابلة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب لنقل رسالة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح إلى فضيلته، والمتضمنة دعوة خاصة من صاحب السمو لزيارة الكويت”.

وأضاف “نقلت إلى فضيلة شيخ الأزهر تحيات صاحب السمو أمير البلاد، وتطرقنا إلى العلاقات الطيبة بين الأزهر الشريف ودولة الكويت ومؤسساتها الدينية”، وأشاد الشيخ على بالدور الكبير الذى تؤديه المؤسسة الدينية الإسلامية العريقة إزاء القضايا الإسلامية، معتبرا اللقاء مع شيخ الأزهر مكسبا كبيرا.

وحول التعاون بين الأزهر الشريف والمؤسسات الدينية فى دولة الكويت أوضح الشيخ على جراح الصباح أن العلاقة بين الأزهر والمؤسسات الكويتية “طيبة للغاية وهى مستمرة ولم تنقطع”، لاسيما وأنها تعود إلى بداية حقبة الخمسينيات من القرن الماضى.

ومن جانبه أشاد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، بعمق العلاقات التى تربط بين مؤسسة الأزهر الشريف والكويت حكومة وشعبًا، فيما أكد البابا تواضروس أن أمامه عملا كبيرا وواجبا كبيرا تجاه كل المصريين المسيحيين والمسلمين، قائلا “نمد قلوبنا إلى الأديان فنحن مع خدمة الإنسان لأن الدين للديان والوطن للإنسان”.

وشدد بطريرك الكرازة المرقسية على عمق العلاقات التى تربط بين مصر والكويت، متقدما بالشكر والتقدير لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد والشعب الكويتى على دعمهم ومساندتهم مصر فى الظروف التى مرت وتمر بها.

التعليقات