الحراك السياسي

06:48 مساءً EET

“موسى” لوفد الكونجرس: لا تعارض بين مدنية الدولة وترشح “السيسي” لأنه سيخلع بدلته العسكرية وقتها

التقى عمرو موسى رئيس لجنة الخمسين، وفدًا من أعضاء الكونجرس الأمريكي الذي يزور مصر حاليًا بمقر مجلس الشورى، ورفض أعضاء الوفد الأمريكي الإدلاء بأي تصريحات صحفية، فيما قال عمرو موسى للصحفيين البرلمانيين إن الوفد أكد عدم رصده لأية مخالفات أثناء الاستفتاء على الدستور الجديد، وإن الإقبال يعكس آراء العشرين مليون المشاركين في التصويت.

 

وأضاف “موسى” خلال تصريحاته، أن أعضاء الكونجرس أكدوا أن الدستور خطوة أولى لاعتماد خارطة الطريق، مشيرًا إلى أنه أوضح للوفد أن رئيس الجمهورية سيحدد موعد كل من الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، وأيهما أولاً خلال اليومين المقبلين.

 

ونفى موسى تطرق أعضاء الكونجرس إلى الحديث عن الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير، التي توافق السبت المقبل، والأحداث المتوقع حدوثها، وتابع: “تحدثنا عن الوضع في المنطقة العربية وتأثير حركات التغيير على ما يجري خلال المرحلة المقبلة، في ضوء توجه مصر نحو الدولة المدنية وعودتها للدور القيادي والتأثيري في المنطقة في ضوء الحركة الحالية فى الإقليم”.

 

وردًا على سؤال بشأن تعليق الوفد الأمريكي على تحول مصر إلى دولة مدنية في الوقت الذي يوجد اتجاه لترشيح الفريق عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع لرئاسة مصر، وهو رجل عسكري، قال موسى: “الرئيس المقبل إذا كان الفريق السيسي، فسيكون مرشحًا باعتباره القائد العام السابق للقوات المسلحة، إلا أنه حينها سيكون مواطنًا مدنيًا له حق الترشح”.

التعليقات