عرب وعالم

10:13 صباحًا EET

الأتحاد الأوربي والمانيا يحذران تل أبيب

حذر سفير الاتحاد الأوروبي الجديد لدى تل أبيب، “لارسن فابورغ أندرسون”، من أن إسرائيل ستدفع ثمن استمرار مشاريع البناء في المستوطنات، وتعثر مفاوضات السلام مع الفلسطينيين، وستزداد عندها عزلتها رغم رغبة الاتحاد الأوروبي في زيادة رقعة تعاونه معها.

وأضاف، السفير أندرسون أن الدعوات الأوروبية لمقاطعة منتجات المستوطنات الإسرائيلية أو تعليمها بملصقات خاصة تتزايد كلما أعلنت إسرائيل عن مشروع بناء جديد في المستوطنات.

وفي ذات السياق، اشترطت ألمانيا لتوقيع اتفاق الشراكة العلمية مع إسرائيل ومنح أي هبات لشركات إسرائيلية تعمل في مجال التقنيات العالية، بعدم حصول أي هيئات تعمل في المستوطنات أو شرقي القدس على هذه الهبات، ونقلت صحيفة “هآرتس” العبرية، “اليوم”، عن مسؤول في وزارة الخارجية الإسرائيلية خشيته من أن الخطوة الألمانية التصعيدية ستصبح نموذجاً تحتذي به دول أخرى في العالم.

التعليقات