مصر الكبرى

12:10 مساءً EET

طلاب جامعة الإسكندرية يبدأون الدراسة والإداريون يهددون بالإضراب عن الطعام

كتبت- غادة سعيد:
وسط دعوات للإضراب عن الطعام من قبل اداريي جامعة الإسكندرية بدأ طلاب جامعة الإسكندرية دراستهم وسط حالة من السخط والغضب بين الطلاب والإداريين، بسبب التجاهل التام لمطالب الإداريين، واختفاء محاولات التهدئة بين الجانبين (الجامعة والإداريين)، الأمر الذي تسبب في حالة من الزعر بين طلاب الفرقة الاولى وكذلك الخريجين.

ودخل اضراب الاداريين اسبوعه الثاني عقب فشل  مستشار رئيس الجمهورية الدكتور خالد علم الدين، ورئيس الجامعة الدكتور أسامة إبراهيم، في فضه مطالبين الاداريين بفض  اضرابهم قبل التفاوض على مطالبهم، الأمر الذي دفع الإداريين للتهديد بالإضراب عن الطعام، في خطوة تصعيدية من قبلهم، عقب قيام الآلاف منهم بإغلاق المبنى الإداري للجامعة أمام رئيس الجامعة الدكتور أسامة إبراهيم.
 
وشهد اليوم الأول للدراسة بكليات الجامعة حالة من الاستياء الشديد والغضب بين طلاب الجامعة خاصة المستجدين الذين فشلوا في انهاء أوراق الالتحاق بالكليات، وكذلك الخريجين، الذين فشلوا أيضا في انهاء اجراءات الحصول على شهادة الكلية التي تثبت انهاء الكلية والحصول على شهادة البكالوريوس أو الليسانس، لتقديمها لمناطق التجنيد التابعين لها، والتي تنتهي من قبول الأوراق الثلاثاء المقبل- ما يعني أنهم سيضطرون إلى تأجيل الالتحاق بالتجنيد للدفعة المقبلة ويعاملون معاملة "المتخلفين".
 
ويطالب الإداريون برفع حافز الجامعة من 200% إلى 500 % اعتبارًا من شهر يوليو وفصله عن أي زيادات من وزارة المالية، وصرف بدل جامعة لكل العاملين بالجامعات المصرية والمستشفيات الجامعية وكافة الوحدات التابعة للجامعات، ورفع مكافأة الامتحانات من 410 يوماً إلى 600 يوماً، وزيادة نسبتها من 3% إلى 7% لافتين إلى ثباتها منذ سنوات طويلة، بينما ارتفعت في التعليم من 2% إلى 5%.

التعليقات