مصر الكبرى

08:15 صباحًا EET

إنجي سليمان تكتب : بلاش مثالية

 
اعتقد انه مش وحش اوي ان الواحد يطلع بدور الشرير في بعض المواقف.. اصلا محاولة ارضاء الاخرين طول الوقت ده ضد طبيعة الانسان نفسها، زي بالظبط محاولة ارضاء النفس على حساب الاخرين ما هو ضد الانسانية..

بعض المواقف اللي بتتفرض علينا بيبقى لازم ناخد فيها قرار سريع، ممكن يكون على حساب نفسنا او على حساب شخص تاني، ممكن الاحراج او الخوف من احنا نظلم حد يخلينا ناخد قرار ضد مصلحتنا، وممكن احساسنا بالقوة وبالقدرة على تنفيذ اي حاجة احنا عايزينها بيخلينا نخاف من ظلم غيرنا واللي حوالينا وبيخلينا دايما نتنازل وناخد قرارت في مصلحة غيرنا حتى لو ضد مصلحتنا الشخصية.
 
لكن بيجي على الانسان وقت لما يحس ان تنازله الكتير، ومحافظته على مشاعر واحاسيس الناس اللي حواليه، وان هو باقي على علاقته بيهم بيبقى زي الحق المكتسب ولما بيلاقي انه للأسف الناس دول مش بيقدروا اللي هو بيعمله عشانهم، فبيبدأوا يطلبو اكتر، او بيزيد استغلالهم له، او بيظلموه فعلا وبيكون ده حاجة عادية طول ما هو مافيش شكوى او رد فعل.. ساعتها اللي بيحصل انه ممكن يكره نفسه وضعفه او يكرههم هما بسبب استغلالهم له.
 
الفكرة ان احنا كلنا بشر، وكلنا لنا قدرة على الاحتمال، صحيح القدرة دي نسبية بتفرق من حد للتاني لكن في الاخر هي لها حدود برضه، ومش طبيعي ابدا ان حد يحاول يكون مثالي لأنه حيفشل ودي حاجة لا يمكن نكرانها، وبرضه مش الشر بمعنى الاذى لأن ده كمان مش طبيعي وغير انساني، لكن برضه تقصير الانسان في حق نفسه وانه يسيب اللي حواليه يستغلوا طيبته وقدرته على الاحتمال مش طبيعي وغير انساني..
 
عشان كده لما يجي لك الاحساس ده بلاش تحس ان انت وحش اوي، مش فظيع ان بعض تصرفاتنا تكون انانية او شريرة شوية، ببساطة لأن في الاخر محدش حيفكر في مصلحتك غيرك .
 

التعليقات