الحراك السياسي

08:56 مساءً EET

العرابي : مصر تؤسس جمهورية جديدة

أكد السفير محمد العرابي، وزير الخارجية الأسبق، أن مصر ترحب بالمراقبة الأجنبية على الانتخابات الرئاسية المقبلة.

 

وقال العرابي، خلال استضافته ببرنامج “الحياة اليوم”، الذي تقدمه الإعلامية لبنى عسل، إن فكرة الترحيب بمراقبة الانتخابات أتت لكي يتم توضيح نبض الشارع المصري الحقيقي للاتحاد الأوروبي، مشيرًا إلى أن مصر ماضية في تنفيذ خارطة المستقبل، مشددًا على ضرورة أن يقف الجميع معها لمساندتها.

 

وأضاف وزير الخارجية الأسبق: “لا يوجد شيء موجود في مصر لكي نخفيه”، لافتًا إلى أن مصر تؤسس جمهورية جديدة ويجب أن تكون الخطوات ثابتة في هذا الاتجاه لتوضيح الرؤية الحقيقية للجانب الآخر.

 

وأشار إلى أن هناك موضوعات لا تزال محل قلق للجانب الأوروبي، مثل حقوق الإنسان والمصالحة، مطالبًا الرئيس القادم بأن يهتم جيدًا بملف حقوق الإنسان، مضيفًا: “يجب ألا ندخل أنفسنا في أمور تؤدي إلى مشاكل”.

 

وأوضح أنه عندما زار البرلمان الأوروبي، وجد أن أعضاءه يتحدثون عن مصر بطريقة غريبة وكأنه برلمان ليس لأوربا، قائلًا: “أعضاء البرلمان الأوروبي تحدثوا عن حقوق الإنسان في مصر ومسألة حبس النشطاء الثلاثة، والحكم الصادر بإعدام الإخوان في المنيا، وكأنها أمور تخص بلدانهم”.

 

ولفت السفير إلى أن البرلمان الأوروبي لم يدرج جماعة الإخوان بأنها تنظيم إرهابي، وإنما قال عنها إنها فصيل سياسي معارض، منوهًا بأن البرلمان الأوروبي يسير في كلا الاتجاهين اتجاه مع الإخوان واتجاه مع الثورة، وكأنه لا يريد أن يخسر أحدًا.

 

وأشاد العرابي بالدور المبذول من قبل وزارة الخارجية على الصعيد الخارجي لتوضيح الصورة المصرية الحقيقية، قائلًا: “يجب أن يكون هناك مجموعات عمل تذهب للخارج لأن الصورة المصرية تحتاج خلال الفترة القادمة إلى إعادة الثقة التي من خلالها يأتي الاستثمار والسياحة”، موضحًا أن ترتيب البيت المصري من الداخل يحتاج أيضًا إلى تجول خارج حدود الدولة.

التعليقات