ثقافة

03:38 مساءً EEST

أحياء ذكرى رحيل محمود درويش بساقية الصاوى

أحيت ساقية عبد المنعم الصاوى بالتعاون مع الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين بالأمس على مسرح قاعة الحكمة ذكرى رحيل الشاعر الفلسطينى الكبير محمود درويش .

بدات الأمسية بكلمة مسجلة للمهندس عبدالمنعم الصاوى وهو يمدح فى مكانة الشاعر الفلسطينى قائلاً:اسمحولى أن أعبر عن اعتزازى بأن أكون عربيًا مثل محمود درويش ربما لست مثله فى موهبته وإبداعه ولكننى اشترك معه فى العروبة، وأضاف الصاوى: استطاع درويش أن يضع بصماته على العديد من القضايا عبر أشعاره، وأحب أن ألقى الضوء على على عمله الأول “عصافير بلا أجنحة” حيث إنه جعلنى أقول ليتنا نظل فى أوطاننا فلا داعى للطيران فى هذا الوقت، فنحن نحتاج قدرة على مواجهة هذه التحديات، وختم الصاوى حديثه بأنه يرى أن هذه الأمسية بإذن الله سوف يكون لها تأثير فى مسيرة العروبة.

 

 

 

وتنوعت الفقرات بعد ذلك باللقاء الجمهور لكلمات عن الشاعر الكبير وأختمت الاحتفالية بإلقاء شعرى مجمع لمجموعة من قصائد الراحل محمود درويش مثل قصيدة “لاعب النرد”، و”سقط القطار عن الخريطة”، و”جدارية”، قدمها كل من الشاعر أيمن مسعود والشاعر أحمد عبد الجواد والشاعر أحمد خطاب والشاعر محمد السعدنى والشاعرة سماح ناجح وهى أيضًا المنسق العام لاحتفالية درويش والتى تنظمها الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين بالتعاون مع ساقية عبد المنعم الصاوى، ثم تلى هذا الإلقاء الجماعى الوقوف دقيقة حدادا على أرواح جميع الشهداء فى غزة.

التعليقات