محليات

08:06 صباحًا EEST

الإسكان: تكشف سبب إنهيار مصنع العبور

أصدرت وزارة الإسكان، ممثلة فى جهاز التفتيش الفنى على أعمال البناء، تقريرها المبدئى حول إنهيار جزء من مبنى مصنع شركة الرمزى للصباغة والتجهيز، بالقطعة رقم 13 بلوك 13026،  بالمنطقة الصناعية الأولى ، والذى حدث الأسبوع الماضى، وجاء فيه أن الأحمال الناتجة عن السقف الذى تم صبه حديثا للدور الثانى لمبنى المصنع، الذى يعد مخالفا لعدم وجود مهندس مشرف أو مقاول، وهو حمل اضافى مقدر بحوالى 1 طن على المتر المربع، من المرجح أنه بدأ إنهيار المبنى بإنهيار سقف الدور الأول نتيجة حدوث إنهيار لأعمدة هذا الدور تلاه إنهيار المبنى بالكامل.

وقال الدكتور أسامة حمدى، رئيس جهاز التفتيش الفنى على أعمال البناء، إن  لجنة من الجهاز ، قامت بمراجعة الجهة الإدارية المختصة بجهاز تنمية مدينة العبور، والمعاينة على الطبيعة للموقع وإعداد تقرير مبدئى، مؤكدا أن ملفات التراخيص الصادرة للموقع تم تسليمها للنيابة العامة ، وقام الجهاز بفحص الصور الضوئية الموجودة.

وأضاف حمدى:” جاءت الأسباب المبدئية المتوقعة لحدوث الإنهيار، أنه نظرا لأن المسافات بين محاور الأعمدة بالمبنى كبيرة وتقدر بـ 7.5 متر تقريبا، ونظرا لعدم قيام المهندس المشرف والمقاول المنفذ بعمل صلبة مؤقتة لسقف الدور الأول، ليكون قادرا على تحمل الأحمال الناتجة عن السقف الذى تم صبه حديثا للدور الثانى، وهو حمل اضافى مقدر بحوالى 1 طن على المتر المربع، فمن المرجح أنه بدأ إنهيار المبنى بإنهيار سقف الدور الأول نتيجة حدوث إنهيار لأعمدة هذا الدور تلاه إنهيار المبنى بالكامل”.

وأكد حمدى أنه لم تستدل اللجنة على المقاول المنفذ للمشروع، لعدم وجود أية مستندات أو عقود مقاولة ضمن مستندات الجهاز، وهو ما يؤكد أن صاحب المصنع قام بتنفيذ أعمال التعلية للمبانى، دون أن يخطر جهاز المدينة، ولهذا قام الأخير بتحرير محضر مخالفة للمصنع، بسبب عدم إحضار شهادة من مهندس للإشراف على التنفيذ أو مقاول هندسى.

التعليقات